كتاب ( إكس لارج )

كان هناك عالم نفس شهير جدا اسمه (فرويد) قد تكونين سمعت عنه من قبل, فرويد كان يرى أن كل شئ يشعر به الانسان أو يفعله ليس إلا بدافع الجنس, فقد كان يقول أن الجنس هو الأصل في كل شئ, أراد أن يمحو من التاريخ و من البشرية أي معنى لكلمة حب, فلميكن يرى من الود و المشاعر الحلوة و التفاهم بين اي اثنين إلا أنهما مجرد مقدمات للجنس, و مجرد طرق مؤدية إليه, و بالتالي هو أول من أشاع فكرة أن الجنس هو الأصل و الأساس, أما الحب و العاطفة و الانجذاب فليست إلا فروعا, و بسبب هذا الرأي اجتاحت العالم موجات من الانفتاح و الانفلات الأخلاقي مختلفة الأشكال و الأنواع, و لم لا و قد أقر فرويد _ و هو من يلقبونه بأبي الطب النفسي_ بأن كل الطرق تؤدي إلى روما !!….
لكن هيهات…فهناك ألف فرق و فرق بين الحب و الجنس.